مودك

جديد منتديات آل تليد
آخر 20 مواضيع : يابحر السكون (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 12 )           »          شيلة ساكن الديره (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 21 )           »          قراءة فى مقال خطوات نحو النجاح الدراسي (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 8 )           »          يااقدس بقاع الكون يااطهرأرض لو كثرالكلام (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 39 )           »          كيكة بيتي من .. يدي .. (الكاتـب : - مشاركات : 7 - المشاهدات : 84 )           »          لمو عصاكم .. (الكاتـب : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 28 )           »          مطبخك عالمك (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 3 - المشاهدات : 43 )           »          لتكن مزااجي (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 17 )           »          اكثر الاماكن رعبا ع مستوى البسيطه (الكاتـب : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 24 )           »          ماذا قالو عظماء التاريخ عن نبينا محمد (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 14 )           »          نقد كتاب مختصر رسالة في أحوال الأخبار (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 9 )           »          .. ماتعمدت اكسر قلبك .. (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 27 )           »          حب الوطن . (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 27 )           »          وطني الحبيب / المملكة العربية السعودية .. (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 3 - المشاهدات : 56 )           »          فلم وثائقي عن المملكة العربية السعودية (الكاتـب : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 36 )           »          كلنا سلمان كلنا محمد .. (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 22 )           »          حنا سعوديين . (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 21 )           »          نقد مقال القيادة وبناء الفِرق (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 11 )           »          القهوه مفيده وضاره في تضميد الجروح (الكاتـب : - مشاركات : 4 - المشاهدات : 44 )           »          الاطفال وفقدان الشهيه (الكاتـب : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 28 )
اعلانتنا
منديات آل تليد   
منتديات شبكة ابن الصحراء  
جـــنان الجنوب.  
مملكة الماس   
منتديات الوليف  
 منديات آل تليد   
نسمات جنوبيه   
منتديات طموح ديزاين  
جمان نسج من الخيال  مملكة الشوق  

قسم القرآن وعلومه هنا كل مايخص القرآن الكريم وعلومه و تفسيره وتجويده وقصصه.

عدد المعجبين1الاعجاب
  • 1 اضيفت بواسطة الرحال
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 06-04-2018
الرحال غير متواجد حالياً
Saudi Arabia     Male
SMS ~ [ + ]
http://a.up-00.com/2018/03/152096016681961.gif
اوسمتي
لوني المفضل Black
 رقم العضوية : 2101
 تاريخ التسجيل : Oct 2017
 فترة الأقامة : 715 يوم
 أخر زيارة : 04-30-2019 (05:17 PM)
 المشاركات : 3,368 [ + ]
 التقييم : 6050
 معدل التقييم : الرحال سمته فوق السحابالرحال سمته فوق السحابالرحال سمته فوق السحابالرحال سمته فوق السحابالرحال سمته فوق السحابالرحال سمته فوق السحابالرحال سمته فوق السحابالرحال سمته فوق السحابالرحال سمته فوق السحابالرحال سمته فوق السحابالرحال سمته فوق السحاب
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي الحلقة التاسعه من قصة يوسف



هذي الحلقة كما ترون بعنزان دخول يوسف النبي الى السجن
يوسف في السجن
يوسف هو أول نبي أدخل السجن، سجنوه بريئاً بل سجنوه بعد أن شهدوا كلهم ببراءته، شهد العزيز (قوطيفار) وامرأته (راعيل) وابن عمها ونسوة المدينة شهدن ببراءته كذلك، وكانت محنة السجن هي آخر المحن التي ابتلى الله بها عبده ونبيه يوسف... وقد سجنوه ولم يحددوا مدة لسجنه بل قالوا:
)
حَتَّى حِينٍ(
ومع يوسف دخل إيمانه العميق السجن فأناره، ودخلت معه أخلاقه الكريمة السجن ففاضت على السجناء بالرحمة، ومعه دخل الصبر الجميل يتقوى به على احتمال قسوة السجن ومرارته ووحشته.
وبرغم هذا كله كان السجن هو مكان الخلاص الوحيد ليوسف من إغراء راعيل ونسوة المدينة، ولو وجد مكاناً غيره لاختاره، وقد فضل السجن على البيئة الفاسدة التي أرادت راعيل ومعها نسوة المدينة أن تسجنه فيها، وذلك عندما دعا ربه في أثناء محاصرته من راعيل والنسوة المترفات في قصر العزيز فقال:
)
رَبِّ السِّجْنُ أَحَبُّ إِلَيَّ مِمَّا يَدْعُونَنِي إِلَيْهِ(
في السجن لم يكن ليوسف المؤمن من نصير غير الله الذي يؤمن يوسف بانه سيخرجه من السجن، فـ:
(
اللّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُواْ يُخْرِجُهُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّوُرِ).
وفي السجن نظر يوسف فرأى أنه أمام واجبات كثيرة، فالسجن مكان بائس يضم التعساء والمجرمين، ويضم بعض الأبرياء أيضاً، كيوسف نفسه، فبدأ يقوم ما يستطيع تقويمه من هؤلاء، ويعزي الأبرياء على بلواهم.. وكان يخاطب العقول والأرواح والنفوس أولاً، مثلما يعتني بالأجسام التي أثقلتها في السجن شتى الآلام، فدعا السجناء إلى توحيد الله وعبادته... وأخذ يواسي السجناء ويخفف من آلامهم فإذا مرض واحد منهم قام بتمريضه، وإذا ضاق بواحد منهم صدره، وعظه يوسف وشد عزمه.وكان في السجن ناس قد انقطع رجاؤهم، وطال حزنهم واشتد بلاؤهم، فكان يوسف يقول لهم:أبشروا واصبروا فإن مع العسر يسراً فكانوا يقولون له:
ما أحسن وجهك، وما أعظم خلقك، بورك لنا فيك، فمن أنت
وكان يعرفهم يوسف بنفسه وبآبائه الأنبياء، ويدعو السجناء إلى عباده الله وحده وترك الأصنام والشرك.

يوسف والسجينان
عندما أدخل يوسف السجن (َخَلَ مَعَهُ السِّجْنَ فَتَيَانَ) في وقت واحد، وكانت لهما قصة فقد حاولت جماعة من أعداء ملك مصر أن يدسوا له السم، كي يتخلصوا منه فاستعانت تلك الجماعة بطباخ الملك واسمه (مجلب) وبساقي الملك ويدعى (بيوص) لكي يدسا السم في شراب الملك، فوافق الطباخ على الاشتراك في هذه المؤامرة أما الساقي فقد رفض الاشتراك معهم.ولكن الملك اكتشف المؤامرة، فامر بإلقاء الطباخ في السجن، إلا أن الطباخ اتهم الساقي زوراً بالاشتراك معه، فأمر الملك بسجن الساقي كذلك وفي السجن توثقت العلاقة بين يوسف وبين هذين الفتيين السجينين (مجلب) و (بيوص) فوجدا لدى يوسف من الاخلاق الرفعية، وطيبة القلب، والكمال، والنزاهة ما لم يريا مثله من قبل، برغم أنهما كانا يعملان في بلاط الملك، وفيه ما فيه من كبار القوم وأمرائهم وأشرافهم وعلمائهم.أحب السجينان صاحبا السجن، يوسف حباً عميقاً صادقاً واحترماه احتراماً بليغاً، وحين رأى يوسف صدق احترامهما له وعميق حبهما إياه، فإنه خاف من هذا الحب لأنه يعلم ما من أحد أحبه إلا أصابه البلاء من وراء الحب، فعندما أحبته عمته ابتلي بالعبودية، إذ أخذته عبداً لها عاماً كاملاً، وأحبه أبوه فابتلي بحسد إخوته إياه وكراهيتهم له، حتى ألقوه (فِي غَيَابَةِ الْجُبِّ) ثم أحبته امرأة العزيز فألقاه حبها في غيابة السجن.
وتذكر يوسف هذا كله، فالتجأ إلى الله سبحانه ودعاه أن لا يصيبه بلاء آخر، بسبب حب السجينين له، فسأل الله أن يعافيه من السجن، الذي فضله من قبل على الخضوع لرغبة راعيل، حين قال
(رَبِّ السِّجْنُ أَحَبُّ إِلَيَّ مِمَّا يَدْعُونَنِي إِلَيْهِ)
ويعلم يوسف أن الله يستجيب دعاءه، فدعا الله هذه المرة سائلاً العافية والسلامة.وهو أحب دعاء إلى الله كما وصفه رسول الله (صلى الله عليه وسلم) (سلوا العافية من كل مكروه) والعافية هي دفاع الله عن العبد.

رؤيا السجينين
ذات يوم أقبل الفتيان السجينان على يوسف بلهفة وشوق وقلق... وكان يعلو وجه أحدها سرور ظاهر، فيما اصطبغ وجه الآخر بكآبة وحزن ظاهر.وما كانا يستطيعان أن يكتما ما هما فيه، وكان كل منهما قد رأى رؤيا في ليلة واحدة، فأبهجت أحدهما رؤياه وأحزنت الثاني رؤياه، ولم يعرفا لها تفسيراً ولا تأويلاً، وحين جلسا عند يوسف، روى كل منهما رؤياه ليوسف، فقال أحدهما وهو فرح سعيد:
إِنِّي أَرَانِي أَعْصِرُ خَمْرًا
وكان هذا الفتى السجين قد رأى في منامه كأنه في بستان فيه شجرة عنب، تتدلى منها ثلاثة عناقيد فقطفها، وأخذ يعصرها في كأس الملك، ثم سقاه. أما السجين الثاني فقال ليوسف:
إِنِّي أَرَانِي أَحْمِلُ فَوْقَ رَأْسِي خُبْزًا تَأْكُلُ الطَّيْرُ مِنْهُ
وروى حلمه ليوسف فقال أنه رأى نفسه في الحلم، كأنه يحمل فوق رأسه ثلاث سلال فيها خبز، وسرب من ضواري الطيور تأكل من ذلك الخبز، وطلبا من يوسف أن يفسر لهما رؤيتهما وما تؤولان إليه قائلين:
نَبِّئْنَا بِتَأْوِيلِهِ
وامتدح السجينان يوسف وعبرا له عن ثقتهما به، إذ كانت بينهما وبينه مودة طيبة، وبأنه سيخبرهما التأويل الصحيح وقالا:
إِنَّا نَرَاكَ مِنَ الْمُحْسِنِينَ
وكان السجينان من قوم يعبدون الأصنام في مصر، ومن أصنامهم صنم يدعونه (رع) أي الشمس وصنم آخر يسمى (أبيس) أي العجل، وقيل أن يؤول يوسف للسجينين رؤييهما، بدأ يعرفهما بحقيقته هو نفسه، لكي يأخذا كلامه مأخذ القبول، ويكون لقوله تأثير، وهو ليس بحاجة لان يعرفاه، ولكن لكي يقدرا دعوة الله التي يبلغهما إياها... وهكذا أخبرهما أنه عليم بتفسير أو تعبير رؤيا كل منهما، وقال لهما إني اخبركما بما يأتيكما من طعام مما يبعث إلى أهل السجن قبل مجيئه، حلواً أو حامضاً فقال:
)
لاَ يَأْتِيكُمَا طَعَامٌ تُرْزَقَانِهِ إِلاَّ نَبَّأْتُكُمَا بِتَأْوِيلِهِ قَبْلَ أَن يَأْتِيكُمَا ذَلِكُمَا مِمَّا عَلَّمَنِي رَبِّي(
وبين لهما ان هذه القدرة هي من تعليم الله له لأنه مؤمن به موحّد له، ثم بدأ يدعوهما إلى عبادة الله وحدة وترك عبادة الأصنام، وبرهن لهما على خطأ عبادة الأصنام والإشراك بالله وأن رع و أبيس وغيرهما من الأصنام ما هي إلا أسماء سموها هم وآباؤهم... ووعظهما أصدق الموعظة، فقال وهو يناديهما نداءً متلطفاً تعبيراً عن النصح والمودة:
)
يَا صَاحِبَيِ السِّجْنِ(
وخاطب عقليهما وقلبيهما معاً، وحذرهما من ترك مصيرهما بيد الأصنام العاجزة، فقال:
)
أَأَرْبَابٌ مُّتَفَرِّقُونَ خَيْرٌ أَمِ اللّهُ الْوَاحِدُ الْقَهَّارُ مَا تَعْبُدُونَ مِن دُونِهِ إِلاَّ أَسْمَاء سَمَّيْتُمُوهَا أَنتُمْ وَآبَآؤُكُم مَّا أَنزَلَ اللّهُ بِهَا مِن سُلْطَانٍ إِنِ الْحُكْمُ إِلاَّ لِلّهِ أَمَرَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ(
وما كان السجينان قد سمعا بمثل هذا الكلام الكريم من قبل، وبهذا وضع عقليهما على الطريق الصحيح وترك لهما حرية الاختيار.
ثم بدأ يفسر لهما رؤية كل منهما، وقال لهما معاً:
)
يَا صَاحِبَيِ السِّجْنِ أَمَّا أَحَدُكُمَا فَيَسْقِي رَبَّهُ خَمْرًا وَأَمَّا الآخَرُ فَيُصْلَبُ فَتَأْكُلُ الطَّيْرُ مِن رَّأْسِهِ(
ولم يعين من صاحب البشرى، ومن هو صاحب المصير السيء، وذلك تلطفاً من المواجهة بالشر والسوء ولكنه أكد لهما الأمر واثقاً من العلم الذي وهبه الله إياه:
قُضِيَ الأَمْرُ الَّذِي فِيهِ تَسْتَفْتِيَانِ)
وانتهى فهو كائن كما قضاء الله.
وكان الذي يَسْقِي رَبَّهُ خَمْرًا هو الساقي (بيوص) وكان الذي (يُصْلَبُ فَتَأْكُلُ الطَّيْرُ مِن رَّأْسِهِ) هو الطباخ (مجلب) ثم أقبل يوسف على الساقي وهو الذي (ظَنَّ أَنَّهُ نَاجٍ مِّنْهُمَا) وقال له:

اذْكُرْنِي عِندَ رَبِّكَ

فطلب يوسف منه بعد إطلاق سراحه أن يخبر الملك بخبر يوسف وبراءته وكونه مسجوناً بظلم.وصدق تأويل يوسف لرؤيا
(صَاحِبَيِ السِّجْنِ)،
فبعد ثلاثة أيام بعدد العناقيد الثلاثة والسلال الثلاث أخرج السجينان من السجن فأطلق سراح الساقي (بيوص) ورجع إلى ربه الملك يعمل ساقياً له في قصره، أما الخباز (الطباخ) فاقتيد إلى خشبة الصلب حيث صلب، لكن الساقي في فرحه الغامر بنجاته، وفي زحمة الحياة المترفة في قصر الملك، فإنه انشغل انشغالاً، حتى نسي ما طلب يوسف منه
(فَأَنسَاهُ الشَّيْطَانُ ذِكْرَ رَبِّهِ)
ولم يتذكر يوسف في سجنه
)فَلَبِثَ فِي السِّجْنِ بِضْعَ سِنِينَ)،
بعد خروج الساقي منه.وفي تلك السنين الطوال، صار ليوسف في السجن شأن عظيم، فعظموه ووقروه وذاع صيته.وبدا كأنه مدير السجن في نفوذه على السجناء، ومع ذلك ضاقت نفسه بالسجن، وتاقت إلى الحرية والقيام بمهمات رسالته النبوية وكانت رؤيا الملك اذن بخروجة .


فنلتقي ف الحلقة القادمة ب احداث رؤيا الملك



 توقيع : الرحال



رد مع اقتباس

اخر 5 مواضيع التي كتبها الرحال
المواضيع المنتدى اخر مشاركة عدد الردود عدد المشاهدات تاريخ اخر مشاركة
في خاطري ياملتقى تليد اودعكم على خير ديوانية شعراء آل تليد 5 385 07-04-2018 03:21 AM
ايه ياقلبي تكلم بارتياح الصوتيات والمرئيات 8 255 07-03-2018 07:40 PM
كبير لكن الزمن ماعرف لي الصوتيات والمرئيات 3 251 07-03-2018 07:32 PM
رصيده 300 مليون والسبب - الصوتيات والمرئيات الاسلامية 1 210 07-03-2018 06:57 PM
أليس الله اعلم بما يدبر في الكون - مسـاحةُ بِلا حُدود" 9 347 06-30-2018 06:13 PM

قديم 06-04-2018   #2


الصورة الرمزية الرحال
الرحال غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2101
 تاريخ التسجيل :  Oct 2017
 أخر زيارة : 04-30-2019 (05:17 PM)
 المشاركات : 3,368 [ + ]
 التقييم :  6050
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
http://a.up-00.com/2018/03/152096016681961.gif
لوني المفضل : Black
افتراضي رد: الحلقة التاسعه من قصة يوسف



تنوية حول اكمال القصة

اعزائي انا ب اتوقف عن سرد قصة يوسف المتبقية وذالك لسبب التالي

انا تفحصت القصة فهي قصة جميلة وعجيبه ولكن في سياق بعض مقاطعها

نصوص خلتني اتوقف عن الاكمال لان المؤلف يجيب كلام مفصل وعميق

لايعرف مثله الا من عاش في زمن القصة ولا اعتقد ان احد من اهل ذالك الزمان
سرد القصة وحفظة وفي التفاسير ما يغني عن سدر كلام مثل هذا ولا سيما

انها على نبي ومن كتاب الله القصة طويلة جدا وكانت بتاصل الى 28 الى 30 حلقة وهي في صفحة واحده

لكن بعض السياق خلاني احجم عن الاكمال بالرغم انه طفيف لكن انا قاعد انقل كلام عن نبي

ورد في القران ف من باب اولى اجتناب المشكوك فيه ف اللي سبق ونزلته مافيه شي

لكن في وسط القصة واواخرها اشياء مالقيتها في متب التفسير ف فضلت اتركها



حبيت انوه لكم والسلام عليك


 
السوسنمعجبون بهذا.


رد مع اقتباس
قديم 06-04-2018   #3


الصورة الرمزية السوسن
السوسن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1860
 تاريخ التسجيل :  Apr 2016
 أخر زيارة : منذ 14 ساعات (01:45 PM)
 المشاركات : 4,538 [ + ]
 التقييم :  20330
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Blue
افتراضي رد: الحلقة التاسعه من قصة يوسف



جزاك الله خير أخي الرحال وكتب أجرك
القصة ممتعة وشيقة وفيها من العبر الشيء الكثير
ولا يمل من تكرار قرائتها بأدق تفاصيلها
ولكن التحرز من نقل غير الموثوق أفضل كما ذكرت
بارك الله فيك ونفع بك


 


رد مع اقتباس
قديم 06-04-2018   #4



الصورة الرمزية ندى الجنوب
ندى الجنوب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1973
 تاريخ التسجيل :  Apr 2013
 أخر زيارة : منذ 4 ساعات (11:45 PM)
 المشاركات : 20,363 [ + ]
 التقييم :  83308
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Black
افتراضي رد: الحلقة التاسعه من قصة يوسف



جزاك الله خير اخوي الرحال ونفع بما قدمت
من حقك اخي التوقف ونحن نلتمس لك العذر
الف شكر وتقدير
تقييم وفايف ستارز
وباقة ورد يحملها لك كل من دخل صفحتك وتدبر ماورد فيها من احداث
ربانية عظيمة .


 
 توقيع : ندى الجنوب

..
اننآ بحآجة للخلافآت احيآنآ !!
لِـ معرفة مآ يخفيہ الأخرون في قلوبھم ..
فقد تجد مآ يجعلك في ذهول …
وقد تجد مآ تنحني لہ إحترآمآ ..

❤❤


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الحلقة السابعة من قصة يوسف الرحال قسم القرآن وعلومه 8 06-03-2018 09:30 PM
الحلقة الثامنه من سلسلة قصة يوسف الرحال قسم القرآن وعلومه 0 06-03-2018 08:04 PM
الحلقة الالسادسة من سلسلة قصة يوسف الرحال قسم القرآن وعلومه 3 06-02-2018 03:47 PM
الحلقة الخامسة من سلسلة قصة يوسف الرحال قسم القرآن وعلومه 3 06-01-2018 06:18 PM
الحلقة الثالثة من سلسلة قصة يوسف الرحال قسم القرآن وعلومه 3 05-31-2018 04:08 AM


الساعة الآن 04:31 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions Inc.
Content Relevant URLs by vBSEO