مودك

جديد منتديات آل تليد
آخر 20 مواضيع : ماسكااات الفيتو شوب (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 7 )           »          دقة حزن (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 19 )           »          هاك اظهار الصورة الرمزية عند الاقتباس Quote_avatar (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 29 )           »          هاك الدلع :اظهار الصورة الرمزية بجانب اسم العضو ورده في الاقسام (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 30 )           »          كود الملاحظات مميز لإضافة تنبيه للزوار أو الأعضاء (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 37 )           »          قمة الالم ان تحب شخص لن تكون له (الكاتـب : - مشاركات : 6 - المشاهدات : 46 )           »          عندمايصبح الورق ابيض خالي تماما من الحبرالاسود (الكاتـب : - مشاركات : 4 - المشاهدات : 42 )           »          تعلمت انه ربما كان الضحك دواءوالمرح شفاء (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 30 )           »          سلام ياوادي دفاء (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 4 - المشاهدات : 95 )           »          نحتاج وقفتكم الاخويه ودعواتكم الصادقه (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 14 - المشاهدات : 103 )           »          🌹🌹عيدكم مبارك 🌹🌹 (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 6 - المشاهدات : 85 )           »          ما يكفره الحج من الذنوب (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 3 - المشاهدات : 49 )           »          استايل لشهر الحج المبارك المجاني الثاني لعام 2019 إهداء لجميع المواقع (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 329 )           »          ستايل الحج آلمجآني لعام 1440هـ /2019م مقدم من خفايا قلب (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 398 )           »          ستايل الحج الفلاشي لعام 2019 -1440 هدية من روبي ديزاين (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 479 )           »          خلوني ارتاح كم لي فاقد الراحة (الكاتـب : - مشاركات : 3 - المشاهدات : 416 )           »          دعواتكم لوالد اختنا السفيره بشفا العاجل (الكاتـب : - مشاركات : 19 - المشاهدات : 862 )           »          الصامت حياك (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 10 - المشاهدات : 587 )           »          اعتذاااااااارررر (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 7 - المشاهدات : 587 )           »          نداء الي ابناء ال تليد اين انتم ؟؟ (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 563 )
اعلانتنا
منديات آل تليد   
منتديات شبكة ابن الصحراء  
جـــنان الجنوب.  
مملكة الماس   
منتديات الوليف  
 منديات آل تليد   
نسمات جنوبيه   
منتديات طموح ديزاين  
جمان نسج من الخيال  مملكة الشوق  

آل تليد الأستشارات وتطوير الذات |هنا الأستشارات | | النفسيه والاجتماعيه | | فن النجاح وتطوير الذات | | التنمية البشرية| | حياتنا صفحة بيضاء | |ونحن بفكرنا وعملنا | | نملأها ألواناً زاهية مبهجة |

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 10-12-2016
السوسن غير متواجد حالياً
Saudi Arabia     Female
اوسمتي
لوني المفضل Blue
 رقم العضوية : 1860
 تاريخ التسجيل : Apr 2016
 فترة الأقامة : 1214 يوم
 أخر زيارة : 04-25-2019 (05:45 PM)
 المشاركات : 4,485 [ + ]
 التقييم : 20330
 معدل التقييم : السوسن سمته فوق السحابالسوسن سمته فوق السحابالسوسن سمته فوق السحابالسوسن سمته فوق السحابالسوسن سمته فوق السحابالسوسن سمته فوق السحابالسوسن سمته فوق السحابالسوسن سمته فوق السحابالسوسن سمته فوق السحابالسوسن سمته فوق السحابالسوسن سمته فوق السحاب
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي سطوة الذكرى



راق لي هذا المقال فنقلته لكم...

للأمهات والأباء .. "سطوة الذكرى"

(حول تحفيظ الأبناء القرآن في الصغر)

" ..... وبين يدي حديثي عن " سطوة الذكرى " سأضع أسئلة مهمّة سيتبيّن من خلالها ما أرمي إليه :

_لماذا يحبّ بعضنا عطراً ما مع أنّه ليس بجميل في ذاته ؟
_لماذا تجد الشيخ الكبير يتلذذ بسماع القرآن الكريم من قارئ ميّت ذي صوت أقلّ في إمكانيّاته من القارئ الشاب المتقن ؟
_لماذا نكره في صغرنا بعض الأكلات الشعبية ثم نحبّها في الكبر ؟
_لماذا نحب الآن أصوات القراء الذين كنّا نسمعهم في صباحات المدارس ، مع أننا سمعناهم في أماكن تعتبر غير جيّدة لدى غالبية الأطفال ؟
_لماذا يستعيب البعض من لهجاتهم الخاصّة ثم تراه إذا كبر بات ينسج في كلامه شيئا من مفردات لهجته التي لم يكن يحبّذ النطق بها قديماً ؟
_لماذا لا يكون للقبيلة والقرية والموطن الأصلي أي إحساس حب لدى كثير من الشباب فإذا ما كبروا وصاروا إلى الكهولة أقرب استيقظت في نفوسهم مشاعر الحب والحنين ؟
_لماذا تعشق آذاننا أصوات الماضي ؟ سواء كان أذان شيبان الحيّ ؟ أو قراءة إمام قديم ؟ أو ترنيمة غائرة في الزمن ؟
_بل وحتى الطراز القديم في البناء ، وبعض قطع الأثاث ، وأشياء من المقتنيات تجد أن القديم منها بات ذا نكهة خاصة وإحساس فريد ؟
لماذا تحدث كل هذه الأمور ؟ والتي تتناقض فيها مشاعرنا البكر مع مشاعرنا الحديثة ؟ وتختلف فيها أحاسيسنا فتنتقل من خانة السلب إلى الإيجاب والإعجاب ؟

كل ما سبق يمكن الإجابة عنه بـ "سطوة الذكرى"..

إن في عقولنا خانةً تحتفظ بالأشياء ، فإذا ما تطاول الزمن على هذه الأشياء أخرجتها مضرّجة بالحنين .. فصارت أفئدتنا تعتصر حزناً على فقدها .. وتتوق للحديث عنها واسترجاع خيالاتها ..
هذه الخانة ، بل وهذه الطاقة الشاعريّة خلقها الله في أنفسنا لتشكّل طريق أوبة وعودة للنفوس .. لذلك ترى أن البشريّة بعموم تعود في تصرّفاتها واختياراتها في سنّ الكهولة إلى ما كان عليه آباؤها .. هكذا تجدها كالقاعدة العامّة ..

فهذا الذي كان يتذمّر من طريقة كلام والده ، ما إن يفارق والده الحياة ويصير هو في عمر مقارب لسنّ والده إلا ويحذو طريقة والده التي كان يرفضها .. إنّها سطوة الذكرى ومغناطيس الأشياء القديمة ..

وقد قال أحد الأدباء : إن الإنجليز لا يحبّون شعر شكسبير لأنّه جيّد في ذاته ، بل لأنّ ذاكرتهم تحتفظ به منذ طفولتهم .. ومن المعلوم أن الإنجليز يحفظون مسرحيات شكسبير في مدارسهم حفظاً ..

وأنا أجد البعض يتلذذ ببعض الأبيات السائرة للمتنبي وغيره ، فأفحصها ناقداً فلا أجد فيها تلك الروعة التي تستحق معها ذلك التلذذ ، فلا أجد مسوّغاً لذلك الانبهار إلا كون تلك الأبيات من محفوظات ذلك الشخص ..

- إذا عُلم هذا :

فإن القرآن الكريم إذا حفظ في الصغر ، حتى وإن أُكره الطفل على حفظه ، فسوف يحتفظ به في تلك الخانة المقدّسة من الذاكرة ..
نعم سوف يتسخّط الطفل ويتذمّر من طريقة تحفيظ المدرَسة له .. نعم سوف يتمنّى ألا يحفظ شيئا منه .. هذا كلّه سيحدث ، ومن الطبيعي أن يحدث لدى الأطفال .. ولكنّ التذمر سيتلاشى مع الزمن وتبقى " سطوة الذكرى" تعيد في نفسه وهج ذلك المحفوظ المقدّس ..

إنّك إن حفّظت ابنك القرآن أو أكثره في صغره ، فستكون بذلك قد ضمنت بقاء القرآن في خانة الأشياء العظيمة في نفسه ، حتى وإن نسيه تماماً .. فسيكبر وينضج ويسمع القرآن بكمّ من الحنين والخشوع والذكريات ..
استخدم سطوة الذكرى لتعينك على تربية ابنك في الكبر ..
نحن عادة نحرص على أبنائنا في الصغر .. ثم نعتقد أن العلاقة التربوية قد اضمحلّت في الكبر .. أو أن الحياة والتقاليد وأشياء أخرى تجعلنا نفعل ونعتقد ذلك .. ولكنّك إن غرست في ذاكرته أشياء معيّنة ، ستكون بذلك غرست مجموعة من الشتلات التربوية التي لا تزيدها الأيام إلا تجذرا في العمق وتمددا في السطح ..

اجعل القرآن ضمن ذكريات ابنك الجميلة حتى يكون ضمن موضوعات حنينه في الكبر .. فلعلّ ذلك الحنين يرجعه إلى صفحات القرآن فيعود تالياً .. عاكفاً عليه .. بل قد يحفظه في كبره بسبب عدّة دوافع من ضمنها ذلك الحنين للذكريات ..

استثمروا " سطوة الذكرى" في غرس أشياء جميلة في نفوس أبنائكم تظهر فجأة في المستقبل ..

أسمعوهم القرآن ..
بل وأناشيد الفضيلة ..
واجعلوا ذكرياتهم في مكة والمدينة متميّزة ..
اجعلوا صلة الأرحام من ذكرياتهم ..
اجعلوا طفولتهم تستيقظ على الإحسان للجار ، وقول الحق ، والإثار ..
اغرسوا في ذاكرتهم أشياء كثيرة من الفضيلة والرقي والجمال .. وسيكبرون ، فتظهر هذه الأشياء أكثر فضلا ورقيا وجمالا ..

تذكروا :
ذكريات الماضي كانت عاديّة جداً في لحظة حدوثها .. ولكن لما تطاول عليها الزمن صارت تظهر في مسرح ذكرياتنا وكأنّها قطع مصغّرة من الجنّة .. لها إحساس آخر .. وخلفيات تشبه الآهات الحزينة .. ولون باهت يجعلها أكثر هيبة ..

- أخيرا :
يكفي أن يكبر ابنك ذلك الذي أطرته على حفظ القرآن .. يكفي أن يكبر فيمسك المصحف فيتلوه بلا أخطاء .. إن قراءة القرآن نظراً بلا أخطاء يعدّ من أعظم الهدايا التي يهديها الآباء لأبنائهم .. ولا يمكن أن تتم هذه الهدية إلا باهتمامه بالقرآن صغيرا .. "




رد مع اقتباس

اخر 5 مواضيع التي كتبها السوسن
المواضيع المنتدى اخر مشاركة عدد الردود عدد المشاهدات تاريخ اخر مشاركة
أريد أن أتذكر - مسـاحةُ بِلا حُدود" 5 145 03-10-2019 05:35 PM
سعد بنته منيرة "•||"قطوف من الحكمة وبحـر الحكايا.".~. 3 168 01-21-2019 06:05 PM
إنّي ذكرْتُكِ بالزّهراء مشتاقا - "تحليقات في فضاءات همس القصيد" 1 138 01-21-2019 06:02 PM
اللي إنكسر مايتصلح - مسـاحةُ بِلا حُدود" 2 171 12-24-2018 03:25 PM
بكاء الطفل مفيد قبل النوم ||•المـرأة والـطــفـل•|| 11 427 10-26-2018 10:44 AM

قديم 10-12-2016   #2


الصورة الرمزية نسيم الجنوب ♛
نسيم الجنوب ♛ غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1518
 تاريخ التسجيل :  Feb 2014
 أخر زيارة : منذ 5 ساعات (12:14 AM)
 المشاركات : 23,004 [ + ]
 التقييم :  189602
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
استغفر الله العظيم واتوب اليه
لوني المفضل : Maroon
افتراضي رد: سطوة الذكرى



يعطيك العافيه اختي الغاليه


 
 توقيع : نسيم الجنوب ♛


الملكية
من اعماق الفؤاد اشكرك على جمال التصميم


رد مع اقتباس
قديم 10-17-2016   #3


الصورة الرمزية الحالمه
الحالمه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1919
 تاريخ التسجيل :  Oct 2016
 أخر زيارة : 11-25-2017 (02:04 PM)
 المشاركات : 143 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: سطوة الذكرى



آإآختيـآإآر رآإآق لي كثيرآإآ ..
تسلم لنآإآ ـآلانآإآمل ـآإآلذهبية على هيك طرح رآإآقي ..
عطآإآك ـآإآلرب ـآإآلف ع ـآإآفية ..
ودي وعبير وؤوؤردي ..


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
جيت استاذن الذكرى .. الحريصـي - "شُطْــــآنُ الْبَوْحِ" 8 09-14-2015 09:06 PM
شيلة هبت الذكرى تميم الصوتيات والمرئيات 5 09-02-2015 01:08 AM
ليلة الذكرى أمـــــــــــــيـــــرة ღ معرض التصاميم والأعمال الخاصة بأعضاء آل تليد ღ 3 03-02-2014 11:45 PM
هيَ الذكرى، تسامرنِي .. أمـــــــــــــيـــــرة ღ معرض التصاميم والأعمال الخاصة بأعضاء آل تليد ღ 8 02-19-2013 12:04 PM
عادت بي الذكرى.. شروق الامل - "شُطْــــآنُ الْبَوْحِ" 0 08-31-2012 08:39 PM


الساعة الآن 05:26 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions Inc.
Content Relevant URLs by vBSEO