مودك

جديد منتديات آل تليد
آخر 20 مواضيع : هاك اظهار الصورة الرمزية عند الاقتباس Quote_avatar (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 19 )           »          هاك الدلع :اظهار الصورة الرمزية بجانب اسم العضو ورده في الاقسام (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 18 )           »          كود الملاحظات مميز لإضافة تنبيه للزوار أو الأعضاء (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 19 )           »          قمة الالم ان تحب شخص لن تكون له (الكاتـب : - مشاركات : 6 - المشاهدات : 40 )           »          عندمايصبح الورق ابيض خالي تماما من الحبرالاسود (الكاتـب : - مشاركات : 4 - المشاهدات : 39 )           »          تعلمت انه ربما كان الضحك دواءوالمرح شفاء (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 24 )           »          سلام ياوادي دفاء (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 3 - المشاهدات : 76 )           »          نحتاج وقفتكم الاخويه ودعواتكم الصادقه (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 11 - المشاهدات : 87 )           »          🌹🌹عيدكم مبارك 🌹🌹 (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 6 - المشاهدات : 82 )           »          ما يكفره الحج من الذنوب (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 3 - المشاهدات : 46 )           »          استايل لشهر الحج المبارك المجاني الثاني لعام 2019 إهداء لجميع المواقع (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 325 )           »          ستايل الحج آلمجآني لعام 1440هـ /2019م مقدم من خفايا قلب (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 393 )           »          ستايل الحج الفلاشي لعام 2019 -1440 هدية من روبي ديزاين (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 474 )           »          خلوني ارتاح كم لي فاقد الراحة (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 411 )           »          دعواتكم لوالد اختنا السفيره بشفا العاجل (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 17 - المشاهدات : 845 )           »          الصامت حياك (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 10 - المشاهدات : 577 )           »          اعتذاااااااارررر (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 7 - المشاهدات : 584 )           »          نداء الي ابناء ال تليد اين انتم ؟؟ (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 559 )           »          استايل الحج لعام المجاني 2019 (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 10 - المشاهدات : 469 )           »          حي من اغلب تفاصيله معااي (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 3 - المشاهدات : 340 )
اعلانتنا
منديات آل تليد   
منتديات شبكة ابن الصحراء  
جـــنان الجنوب.  
مملكة الماس   
منتديات الوليف  
 منديات آل تليد   
نسمات جنوبيه   
منتديات طموح ديزاين  
جمان نسج من الخيال  مملكة الشوق  

آل تليد الأستشارات وتطوير الذات |هنا الأستشارات | | النفسيه والاجتماعيه | | فن النجاح وتطوير الذات | | التنمية البشرية| | حياتنا صفحة بيضاء | |ونحن بفكرنا وعملنا | | نملأها ألواناً زاهية مبهجة |

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 05-21-2016
ابو فواز غير متواجد حالياً
Saudi Arabia     Male
SMS ~ [ + ]
فـي لـحـظـة تـشـعُـر أنـك شـخـصٌ فـي هـذا الـعـالـم
بـيـنـمـا يـوجـد شـخـص فـي الـعـالـم يـشـعُـر
أنـك الـعـالـم بـأسـره
اوسمتي
لوني المفضل Blue
 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل : Dec 2008
 فترة الأقامة : 3892 يوم
 أخر زيارة : منذ 2 أسابيع (01:56 AM)
 الإقامة : ksa/dmm
 المشاركات : 12,195 [ + ]
 التقييم : 96142
 معدل التقييم : ابو فواز سمته فوق السحابابو فواز سمته فوق السحابابو فواز سمته فوق السحابابو فواز سمته فوق السحابابو فواز سمته فوق السحابابو فواز سمته فوق السحابابو فواز سمته فوق السحابابو فواز سمته فوق السحابابو فواز سمته فوق السحابابو فواز سمته فوق السحابابو فواز سمته فوق السحاب
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي الضغوط النفسية وأثرها على القلب والجسد



الإعجاز في النفس - الضغوط النفسية وأثرها على القلب والجسد


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

الضغوط النفسية وأثرها على القلب والجسد
الغضب والتفكير السلبي والضغط النفسي تعتبر عوامل مدمرة لصحة القلب والجسد، ولذلك أمرنا الإسلام بالابتعاد عنها....
لم يكن رسول الله صلى الله عليه وسلم يغضب لأمر من أمور الدنيا إلا أن تُنتهك حرمة من حرمات الله تعالى! فكان رضاه من أجل الله وغضبه من أجل الله، فكان بذلك أسعد الناس وأكثرهم استقراراً وطمأنينة، وضرب لنا أروع الأمثلة في ذلك.
ولم يكد يمرّ يوم على رسول الله إلا وتحدث معه أحداث تدعو للغضب والانفعال والتوتر النفسي، ولكننا لم نعلم أنه غضب مرة واحدة إلا عندما يتعدى أحد على حدّ من حدود الله. فقد كان النبي الكريم يعالج أي مشكلة بهدوء وأناة وهذا ما جعل الناس يدخلون في دين الله أفواجاً ولذلك مدحه الله في كتابه المجيد فقال في حقه: (وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ) [القلم: 4].
وقد أثبتت الدراسات العلمية الحديثة أن التوتر النفسي والضغوط والغضب تعتبر عوامل مدمرة لصحة الإنسان وقلبه وقد تؤدي إلى أمراض خطيرة مثل السرطان! ويعتقد الباحثون أنه على الرغم من أن ممارسة التمارين الرياضية وإتباع حمية غذائية جيدة وغيرها من العوامل ذات أهمية حيوية لصحة القلب، إلا أن للعوامل الاجتماعية والسعادة والإحساس بالرضا والكمال والعمل من أجل هدف في الحياة، تأثير بدورها.
بل إن النبي الكريم كان يأمر أصحابه أن يرددوا عبارة مهمة تعبر عن الرضا، صباحاً ومساءً وهو هذا الذكر: (رضيت بالله تعالى رباً وبالإسلام ديناً وبالقرآن إماماً وبمحمد صلى الله عليه وسلم نبياً ورسولاً)، وكان يقول: من قال ذلك عشر مرات صباحاً ومساءً كان حقاً على الله أن يرضيه يوم القيامة.
وكما يؤكد الباحثون أن الرضا يعتبر من أهم الوسائل العلاجية لأي مرض نفسي، فمعظم الاضطرابات النفسية ناتجة عن عدم الرضا، ويعتبر الغضب على رأس العوامل القاتلة للإنسان، ويسبب الموت المفاجئ والجلطة الدماغية واحتشاء العضلة القلبية وضغط الدم.
الإجهاد النفسي يؤثر على الصحة البدنية والعقلية
كشف بحث أمريكي أن الإجهاد والضغوط النفسية التي يتعرض لها الأفراد بشكل يومي يمكن أن تسبب بعض أنواع السرطان، في حين وجدت دراسة أوروبية مشابهة أن الإجهاد مضر لصحة القلب. وأظهرت الدراسة التي نفذها باحثون من جامعة "ييل" الأمريكية، أن الضغوط النفسية اليومية قد تحفز نمو الأورام، وأن أي صدمة، عاطفية أو جسدية، يمكن أن تكون بمثابة "ممر" بين الطفرات السرطانية التي تؤدي في النهاية إلى الإصابة بأورام خطيرة.
وتبين نتائج الدراسة، التي نشرت في دورية الطبيعة"، أن الظروف اللازمة للإصابة بهذا المرض يمكن أن تتأثر بالبيئة العاطفية بما في ذلك كل المهام اليومية التي نقوم بها سواء في العمل أو في نطاق العائلة.
يقول البروفسور تيان إكسو، المختص في علم الوراثة من جامعة ييل: "هناك الكثير من الظروف المختلفة يمكن أن تؤدي إلى الإجهاد، والحد منه أو تجنب الظروف المسببة له دائماً نصيحة جيدة.."
وتناولت دراسة أوروبية جانباً آخر للإجهاد، إذ أظهر بحث بريطاني تأثيره السلبي على القلب وما يمكن أن يتسبب به من أمراض، لتؤكد علمياً الاعتقاد السائد منذ القدم بارتباطه بالنوبات القلبية.
وأُخضع كل المشاركين لاختبارات ضغط ومن ثم قيست مستويات هرمون الكورتيزول، وهو هرمون الإجهاد الابتدائي الذي ينتجه الجسم عندما يتعرض إلى ضغوطات نفسية أو جسدية، ويؤدي في حال إطلاقه إلى تضييق الشرايين. ولاحظ الباحثون أن المشاركين ممن أصيبوا بالإجهاد جراء الاختبارات كانوا الأكثر عرضة، وبواقع الضعف، للإصابة بضيق الشرايين، عن أولئك الذين احتفظوا بهدوئهم.

نرى في هذا الرسم الآلية التي يعمل بها الكورتيزول cortisol وهو عبارة عن هرمون منشط ينظم ضغط الدم ووظيفة القلب الوعائية وجهاز المناعة، كما يسيطر على استعمال الجسم للبروتين والكربوهيدرات والدهون ونتيجة لزيادة الضغوط سواء البدنية مثل المرض أو الصدمة، ويزيد إنتاج هرمون الكورتيزول كردّ طبيعي وضروري في الجسم إذا بقيت مستويات التوتر عالية لفترة زمنية طويلة. وقد وجدت دراسة بريطانية جديدة أن الإجهاد الناجم عن العمل عامل مهم في حدوث أمراض القلب وداء السكري والتعرض لأخطار السكتة الدماغية.
آيات كثيرة تحض على الهدوء النفسي
إن الذي يتأمل القرآن يلاحظ أن كثيراً من الآيات تأمرنا بالصبر وعدم الغضب والتسامح والعفو، ومن هذه الآيات قوله تعالى: (فَمَنْ عَفَا وَأَصْلَحَ فَأَجْرُهُ عَلَى اللَّهِ إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ) [الشورى: 40]. ويقول أيضاً: (وَإِنْ عَاقَبْتُمْ فَعَاقِبُوا بِمِثْلِ مَا عُوقِبْتُمْ بِهِ وَلَئِنْ صَبَرْتُمْ لَهُوَ خَيْرٌ لِلصَّابِرِينَ * وَاصْبِرْ وَمَا صَبْرُكَ إِلَّا بِاللَّهِ وَلَا تَحْزَنْ عَلَيْهِمْ وَلَا تَكُ فِي ضَيْقٍ مِمَّا يَمْكُرُونَ * إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذِينَ اتَّقَوْا وَالَّذِينَ هُمْ مُحْسِنُونَ) [النحل: 126-128].
ويقول في حق المتقين الذين وعدهم جنات عرضها السموات والأرض: (وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ) [آل عمران: 134]. وأفضل طريقة لعلاج الضغوط النفسية هي العفو، لأن الله تعالى يقول: (وَأَنْ تَعْفُوا أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى وَلَا تَنْسَوُا الْفَضْلَ بَيْنَكُمْ إِنَّ اللَّهَ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ) [البقرة: 237].
فجزء كبير من الضغوط اليومية التي يتعرض لها الإنسان سببها الإحساس بالظلم وعدم القدرة على النيل من الآخرين، ولكن بمجرد أن يمارس الإنسان "العفو" فإن المشكلة تتبخر مثل الحرارة عندما تبخر الماء! ولذلك كان النبي الكريم أكثر الناس عفواً، ويكفي أن نتذكر يوم فتح مكة عندما نصره الله على أعدائه الذين استهزؤوا به وآذوه وأخرجوه وشتموه، ولكنه عفا عنهم وقال: اذهبوا فأنتم الطلقاء!
إن هذا الموقف هو درس لكل مؤمن أحب رسول الله صلى الله عليه وسلم، ومن رحمة الله تعالى بعباده أنه جعل ثواب التسامح والعفو كبيراً جداً في الآخرة، وجعل ثوابه عظيماً في الدنيا وهو التمتع بصحة أفضل واستقرار نفسي أكبر!
وتأملوا معي هذا النص القرآني الرائع: (وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ * وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ) [فصلت: 34-35]، فمهما كانت مشكلتك مع الآخرين يمكن حلّها بمجرد المعاملة بالتي هي أحسن وبقليل من الصبر وبكلمة طيبة كما قال الله تعالى: (أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ * تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ) [إبراهيم: 24-25].



 توقيع : ابو فواز



رد مع اقتباس

اخر 5 مواضيع التي كتبها ابو فواز
المواضيع المنتدى اخر مشاركة عدد الردود عدد المشاهدات تاريخ اخر مشاركة
اعتذاااااااارررر ~هنا اخبار منتدانا ~Our forum ~ 7 584 08-02-2019 04:30 PM
القرار الاداري الرابع لعام 2019 ~هنا اخبار منتدانا ~Our forum ~ 6 134 07-09-2019 01:52 AM
القرار الاداري الثالث لعام 2019 ~هنا اخبار منتدانا ~Our forum ~ 10 122 07-09-2019 12:18 AM
اختبر قلبك وسلامة صدرك - القسـم الاسلامـي 3 111 07-04-2019 12:26 AM
القرار الاداري الثاني لعام 2019 ~هنا اخبار منتدانا ~Our forum ~ 2 131 06-14-2019 02:12 PM

قديم 05-21-2016   #2



الصورة الرمزية ندى الجنوب
ندى الجنوب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1973
 تاريخ التسجيل :  Apr 2013
 أخر زيارة : منذ 2 أسابيع (08:51 PM)
 المشاركات : 20,089 [ + ]
 التقييم :  64663
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Black
افتراضي رد: الضغوط النفسية وأثرها على القلب والجسد



موضوع جدا قيم وفيه من الخير الكثير
اللهم سلم قلوبنا وطهرها من كل شائبة قد تمرضها وتدمرها
بوركت يااخي ابوفواز على مانثرته من درر
جعلها الله في موازين حسناتك


 
 توقيع : ندى الجنوب

..
اننآ بحآجة للخلافآت احيآنآ !!
لِـ معرفة مآ يخفيہ الأخرون في قلوبھم ..
فقد تجد مآ يجعلك في ذهول …
وقد تجد مآ تنحني لہ إحترآمآ ..

❤❤


رد مع اقتباس
قديم 05-22-2016   #3


الصورة الرمزية مفرح التليدي
مفرح التليدي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 948
 تاريخ التسجيل :  Jan 2012
 أخر زيارة : 07-27-2017 (04:14 PM)
 المشاركات : 10,254 [ + ]
 التقييم :  28059
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: الضغوط النفسية وأثرها على القلب والجسد





شكر الله لك أخي الشيخ أبا فواز

على هذه المعلومات القيمة جدا

وجزاك الله خير الجزاء وأتمه وأعظمه وأوفره وأكمله




 
 توقيع : مفرح التليدي



رد مع اقتباس
قديم 05-22-2016   #4


الصورة الرمزية السوسن
السوسن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1860
 تاريخ التسجيل :  Apr 2016
 أخر زيارة : 04-25-2019 (05:45 PM)
 المشاركات : 4,485 [ + ]
 التقييم :  20330
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Blue
افتراضي رد: الضغوط النفسية وأثرها على القلب والجسد



سبحان الله ماأمر الا بما ينفع العباد
موضوع قيم لجانب مهم نمر به جميعا من الضغوط والاجهادات النفسيه
ومالها من تأثير مباشر على صحة الإنسان
وبالمقابل كيف تطرق القرآن الكريم لهذا الأمر وعالجه
الله يعطيك العافيه أخي أبو فواز


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
انتقاء الكلمات وأثرها السوسن - مسـاحةُ بِلا حُدود" 4 12-09-2016 09:26 PM
رغم الضغوط والزحام إليكم خطة النجاح في العمل والاستمتاع بالحياة ابو فواز آل تليد الأستشارات وتطوير الذات 3 05-19-2015 04:23 AM
الضعوط النفسيه وأثرها على القلب والجسد تليدي وافتخر -•||الصحة والطب والسلامة المهنية •|| 14 04-13-2012 07:04 PM
ما السعادة النفسية + نصائح للراحة النفسية. أبو عبد الله ||•المـرأة والـطــفـل•|| 8 08-13-2009 04:08 AM


الساعة الآن 04:51 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions Inc.
Content Relevant URLs by vBSEO