مودك

جديد منتديات آل تليد
آخر 20 مواضيع : قراءة فى مقال خطوات نحو النجاح الدراسي (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 5 )           »          يااقدس بقاع الكون يااطهرأرض لو كثرالكلام (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 18 )           »          كيكة بيتي من .. يدي .. (الكاتـب : - مشاركات : 4 - المشاهدات : 48 )           »          لمو عصاكم .. (الكاتـب : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 25 )           »          مطبخك عالمك (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 28 )           »          لتكن مزااجي (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 16 )           »          اكثر الاماكن رعبا ع مستوى البسيطه (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 18 )           »          ماذا قالو عظماء التاريخ عن نبينا محمد (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 13 )           »          نقد كتاب مختصر رسالة في أحوال الأخبار (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 8 )           »          .. ماتعمدت اكسر قلبك .. (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 26 )           »          حب الوطن . (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 26 )           »          وطني الحبيب / المملكة العربية السعودية .. (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 3 - المشاهدات : 55 )           »          فلم وثائقي عن المملكة العربية السعودية (الكاتـب : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 35 )           »          كلنا سلمان كلنا محمد .. (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 21 )           »          حنا سعوديين . (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 19 )           »          نقد مقال القيادة وبناء الفِرق (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 9 )           »          القهوه مفيده وضاره في تضميد الجروح (الكاتـب : - مشاركات : 4 - المشاهدات : 42 )           »          الاطفال وفقدان الشهيه (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 20 )           »          القاب بعض صحابة الرسول (الكاتـب : - مشاركات : 6 - المشاهدات : 40 )           »          نقد مقال الهندسة النفسية (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 13 )
اعلانتنا
منديات آل تليد   
منتديات شبكة ابن الصحراء  
جـــنان الجنوب.  
مملكة الماس   
منتديات الوليف  
 منديات آل تليد   
نسمات جنوبيه   
منتديات طموح ديزاين  
جمان نسج من الخيال  مملكة الشوق  

- منتدى السـيرة النبويه ~•هناكل ما يختص بالسيرةالعطره والخلفاء الراشدين وكُل ما يتعلق بالأنبيآء عليهم السلآم والصحابه والصحابيات رضوان الله عليهم.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 05-04-2013
جنوبي غير متواجد حالياً
اوسمتي
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 780
 تاريخ التسجيل : Jan 2010
 فترة الأقامة : 3530 يوم
 أخر زيارة : 05-24-2019 (02:41 AM)
 المشاركات : 3,603 [ + ]
 التقييم : 32899
 معدل التقييم : جنوبي سمته فوق السحابجنوبي سمته فوق السحابجنوبي سمته فوق السحابجنوبي سمته فوق السحابجنوبي سمته فوق السحابجنوبي سمته فوق السحابجنوبي سمته فوق السحابجنوبي سمته فوق السحابجنوبي سمته فوق السحابجنوبي سمته فوق السحابجنوبي سمته فوق السحاب
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي تعريف ال البيت




التعريف بال البيت
الحمدُ لله ربِّ العالمين ، الحمدُ لله حمدَ الشاكرين ،
الحمدُ لله حمداً كثيراً طيِّباً مباركاً فيه كما يحبُّ
ربُّنا ويرضى ، والصَّلاةُ والسَّلامُ على المبعوثِ
رحمةً للعالمين نبيِّنا وإمامِنا وحبيبِنا وقدوتِنا
وقُرَّةِ عيننا وسيِّدنا محمدِ بنِ عبد الله وعلى
آلهِ وصحابتهِ أجمعين ، أما بعد :
فقد رأى إخوانُكم في إدارةِ مساجدِ العاصمةِ
أنْ تكونَ سلسلةُ دروسٍ تخصُّ أصحابَ
النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم وآلَ بيتهِ ،
واختاروا أنْ تكونَ هذه الدُّروسُ مقسَّمةً
على اثني عشرَ درساً .سنتناولُ مسائلَ
الآلِ والأصحابِ ، وستكونُ كالآتي :
منَ الصَّحابةِ ، والشَّخصيات التي اخترناها منَ الصَّحابةِ هم : أبو بكر وعمر وعثمان والزبير ، وذلك لأنَّ كلَّ واحدٍ منْ هؤلاءِ الأربعة يجمعُ الأمرين ، يجمعُ الصُّحبةَ ويجمعُ العلاقةَ مع آلِ البيتِ .
وأربعة منْ آل البيت : وهم عليّ وابن العباس وفاطمة وعائشة ، وهؤلاء كذلك يجمعون الصُّحبةَ ويجمعون أنهم منْ آلِ بيتِ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم ، وبهذا تكملُ هذه الدروس ، أسألُ الله تبارك وتعالى أنْ يُيَسِّرَها .

ابتداءً نقولُ كما قالَ القحطاني في نونيَّته ، يقولُ :
قلْ خيرَ قولٍ في صحابةِ أحمدٍ *** وامدحْ جميعَ الآلِ والنّسوانِ
دعْ ما جرى بين الصَّحابةِ في الوغى*** بسيوفِهم يومَ التقى الجمعانِ
فقتيلُهم منهم وقاتلُهم لهم ***وكلاهما في الحشرِ مرحومانِ
واللهُ يومَ الحشرِ ينزعُ كلَّ ما *** تحوي صدورُهمُ منَ الأضغانِ
حُبُّ الصَّحابةِ والقَرابةِ سُنَّةٌ *** ألقى بها ربي إذا أحياني
فكأنما آلُ النبيِّ وصحبُه *** رُوحٌ يضمُّ جميعَها جسدانِ
فئتانِ عَقدُهما شريعةُ أحمد ***بأبي وأمي ذانك الفئتانِ
فئتان سالكتان في سُبُلَ الهدى *** وهما بدينِ الله قائمتانِ
هاتان الفئتان أصحاب النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم وآل بيته هما محور هذه الأحاديثِ التي ستكونُ بيننا إنْ شاءَ الله تبارك وتعالى خلالَ هذه الأسابيع .
نبدأ أوَّل ما نبدأ بالتَّعريف .
مَنْ همُ الصَّحابةُ
؟
مَنْ هم آلُ بيتِ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم ؟
عندما نرجعُ إلى اللُّغةِ فالصَّاحبُ مَنْ صحبَك وتابعَك ولازمَك ولقيَك فيقالُ له صاحب .
والصَّحابيُّ في الاصطلاح هو مَنْ لقيَ النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم فخصَّصنا اللِّقاءَ بالنبيِّ لأننا نتكلَّم عن صحابةِ النبيِّ ، و إلا كلّ واحدٍ منَّا له أصحابٌ ، ما في إنسان إلا وله أصحابٌ ، لكنْ نحن نتكلَّم عن أصحابٍ خاصِّين ..عن أصحابِ رجلٍ بعينهِ هو محمَّد صلَّى الله عليه وسلَّم ، ولذلك لما نأتي لتعريف هؤلاءِ الصَّحابةِ لا بدَّ أنْ ننبِّه إلى هذا الرَّجل ، فيقولون الصَّحابيُّ هو كلُّ مَنْ لقيَ النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم
سواءً لقيَه مدةً طويلةً أو وسطاً أو أقلّ أو مرَّة واحدةً ، وهذه تُطلقُ في اللُّغةِ على الصُّحبةِ ، وإنْ كانَ بعضُ أهلِ اللُّغةِ يطلقون كلمةَ الصَّاحبِ على مَنْ لازمَ وصحبَ مدَّة طويلةً ، ولكنْ أيضاً يطلقون في اللُّغةِ على مَنْ لقيَ مرَّة ، ولذلك اختارَ أهل العلم التَّعريفَ للصَّحابيِّ : هو كلُّ مَنْ لقيَ النبيَّ ولو مرَّة واحدةً ، ولقيَه ولو لم يره كالأعمى مثلاً .
هناك بعضُ أصحابِ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم غير مبصرين كابن أمِّ مكتوم مثلاً ، وهو صحابيٌّ لأنه لقيَ النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم مؤمناً به ، إذاً لا بدَّ منَ اللُّقيا ولا بدَّ منَ الإيمانِ ، لقيَ النبيّ صلَّى الله عليه وسلَّم لأنَّ هناك مِنَ الناسِ مَنْ كانَ في الشَّامِ أو في مِصْرَ أو اليمنِ أو غيرها منْ جزيرةِ العربِ ، آمنَ ولم يلقَ النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم
.. آمنَ في بلادهِ ، جاءَ ليُبايعَ النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم ما تيسَّر له السَّفر ، ثم النبيُّ قد تُوُفِّيَ صلَّى الله عليه وسلَّم ، فلا يُقالُ له صحابيّ يقال له مخضرم ، لأنه عاشَ فترةَ البعثةِ وعاشَ بعدَها فيقال له مخضرم لكنْ لا يقالُ له صحابيّ ، لأنَّ شرفَ الصُّحبةِ هي لُقيا النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم ، فهذا لم ينلْ هذا الشَّرفَ وهو لُقيا النبيِّ محمَّد صلَّى الله عليه وسلَّم مؤمناً به ، وقالوا مؤمناً به حتى يخرج الكفار لأنَّ الكفارَ لقوا النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم وجلسوا معه ، لعلَّ منهم منْ أقاربهِ كأبي لهب مثلاً ، ومنهم مَنْ قاتلَ النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم ، ومنهم مَنْ نافقَ وأظهرَ الإسلامَ وهو غير ذلك ، هؤلاء لقوا النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم لكنْ غير مؤمنين فلا يدخلون في الصَّحابة .. لا يدخلون في الصَّحابةِ ، إذًا لا بدَّ أنْ يكونَ لقيَ النبيَّ ولا بدَّ أنْ يكونَ مؤمناً به يومَ لقيَه وماتَ على ذلك ، ليخرجَ المرتدُّون ، لأنَّ المرتدِّين لقوا النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم وآمنوا به ولكنهم بعد وفاتهِ ارتدُّوا عن دين الله تبارك وتعالى ، فهؤلاء لا يُقالُ لهم صحابة .
لماذا ؟

لأنهم لم يموتوا على الإسلام ، ارتدُّوا عن دينِ الله تبارك وتعالى .
إذًا هذا تعريفُ الصَّحابيِّ ، وليسَ هناك خلافٌ كبيرٌ في تعريفِ الصَّحابيِّ وإنما الخلافُ في تعريفِ آلِ البيتِ .
عندما ننتهي منْ تعريفِ الصَّحابيِّ نأتي إلى تعريفِ آلِ بيتِ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم ، فمَنْ هم آلُ بيتِ النبيِّ صلواتُ ربي وسلامُه عليه ؟
هناك أربعةُ أقوالٍ في آلِ بيتِ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم :
*القول الأول : أنَّ آلَ بيتِ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم هم أزواجُه وذريَّته ، هؤلاء هم آلُ بيتِ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم ، وأخذوا ذلك منَ اللُّغةِ ، قالوا : آلُ الرَّجُلِ أهلُه ، وأصلُ آل أهل ، ولذلك نحن نقولُ فلان تأهَّل يعني تزوَّج .
و قالَ الله عن موسى : " وَسَارَ بِأَهْلِهِ 29 " سورة القصص ، أي بزوجتهِ ، وقالَ : " .... رَحْمَةُ اللَّهِ وَبَرَكَاتُهُ عَلَيْكُمْ أَهْلَ الْبَيْتِ ...73 " سورة هود ، إبراهيم وزوجته ، فأهلُ الرَّجُلِ زوجتُه وذريَّته ، وأخذوا ذلك منْ قولِ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم في التَّشَهُّد ، نحن الآن في تشهُّدنا ماذا نقولُ ؟
" اللهمَّ صَلِّ على محمَّد وعلى آلِ محمَّد كما صلَّيتَ على آلِ إبراهيم " هناك بعض ألفاظ التَّشَهُّد في البخاري بدلَ اللهمَّ صَلِّ على محمَّد تقول : " اللهمَّ صَلِّ على محمَّد وعلى أزواجه وذريته كما صلَّيتَ على آلِ إبراهيم "
فقالوا : قوله : " اللهمَّ صَلِّ على محمَّد وعلى أزواجهِوذريته " هي تفسير لقولهِ : " اللهمَّ صَلِّ على محمَّد وعلى آل محمَّد "
فقالوا : إذًا آلُ الرَّجُلِ هم زوجتُه وذريته ، هؤلاء هم آلُ الرَّجل ، إذاً هؤلاء هم آل بيتِ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم .
ولذلك عائشة رضيَ الله عنها لما سُئِلَتْ عن طعام النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم في البيت فقالتْ : " كانَ طعامُ آلِ محمَّد قوتاً " .
يعني الشيء اليسير ، وسمَّت بيتَها بيتَ آلِ محمَّد صلَّى الله عليه وسلَّم .
وكانَ النبيُّ إذا دخلَ بيتَه أحياناً يقولُ : السَّلام عليكم أهلَ البيتِ ، لزوجتهِ عائشة أو حفصة أو... يسلِّم عليهنَّ بلفظِ أهلِ البيتِ .
فهذا إذًا القول الأول أنَّ الأهلَ هم الزَّوجة والذُّرية ، وكلُّنا يعلمُ قولَ الله تبارك وتعالى عن امرأةِ العزيز لما جاءَ زوجُها قالتْ : " .... مَا جَزَاء مَنْ أَرَادَ بِأَهْلِكَ سُوَءًا ....25" سورة يوسف ، تعني نفسَها أنها زوجة العزيز .
*القول الثاني : أنَّ آلَ بيتِ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم هم بنو هاشم ، أقارب النبيِّ منْ هاشم ، نحن نعرفُ الآنَ أنَّ النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم هم محمَّد بنُ عبد الله بنِ عبد المطلب بنِ هاشم ، فقالوا : كلّ مَنْ يرجعُ نسبُه إلى هاشم فهو منْ آلِ بيتِ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم ، كلّ مَنْ يرجعُ نسبُه إلى هاشم فهو منْ آلِ بيتِ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم .

*- ومنْ ذلك أنَّ النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم جاءَه اثنان وهما الفضل ابن العباس بن عبد المطلب ، والمطلب بن ربيعة بن الحارث بن عبد المطلب ، إذاً الفضل بن العباس ، العباس عمّ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم إذاً هذا ابن عمِّ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم ، والمطلب بن ربيعة بن الحارث بن عبد المطلب أيضاً أبوه الذي هو ربيعة ابن عمِّ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم ، فهذا ابنُ ابنِ عمِّ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم ، إذاً كلاهما جدُّهما عبد المطلب ، ومعروف أنَّ هاشماً ليس له منَ الأولاد إلا عبد المطلب وأسد ، هذان ابنا هاشم ، عبد المطلب وأسد ، أما أسد فانقطعتْ ذُرِّيتُه ، عنده بنت التي هي فاطمة بنت أسد أمّ عليّ بن أبي طالب رضيَ الله عنه وعنها لأنها أسلمتْ ولم تبقَ له ذرية ، إذاً كلّ ذرية هاشم في عبد المطلب الآن ، ذرية هاشم هم ذرية عبد المطلب ، إذاً نستطيعُ أنْ نقولَ : آلُ بيتِ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم هم ذرية عبد المطلب ، هم ذرية عبد المطلب ، لكن الصحيح ذرية هاشم حتى تدخل فاطمة بنت أسد لأنها منْ بني هاشم ، فالشَّاهدُ منْ هذا أنه لما جاءَ الفضلُ بن العباس بن عبد المطلب والمطلب بن ربيعة بن الحارث بن عبد المطلب ، لما أتيا النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم وطلبا منه أنْ يجعلَهما على الصَّدقةِ ، الله تبارك وتعالى يقولُ ماذا ؟ يقول : " إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ ... "
أي الزكاة
" إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عليها ..... 60 "سورة التوبة.
إذًا العاملون على الزكاة و هم الذين يجبون الزكاةَ ويقسِّمونها ويُوصلونها إلى مَنْ يستحقُّها يجوزُ أنْ يُعْطَوا منَ الزَّكاةِ ، فجاءَ الفضلُ بنُ العباس والمطلب بنُ ربيعة بنِ الحارث أتيا النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم فقالا : يا رسولَ الله اجعلْنا على الصَّدقةِ ، منَ العاملين عليها حتى يأخذا منَ الزَّكاةِ .
فماذا قالَ لهما النبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم ؟
قالَ : " إنها لا تحلُّ لمحمَّد ولا لآلِ محمَّد "
فدلَّ هذا على أنهما منْ آل محمَّد .
فحرَّم عليهما الزَّكاةَ ، لأنَّ الزَّكاةَ لا تحلُّ لمحمَّد ولا لآلِ محمَّد ، فلما حرَّم عليهما الزَّكاةَ واستدلَّ بقولهِ : " لا تحلُّ لمحمَّد ولا لآلِ محمَّد " دلَّ على أنَّ هذين منْ آلِ محمَّد صلَّى الله عليه وسلَّم .
*- وكذلك لما قالَ النبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم في حديثِ زيدِ بنِ أرقم المشهور قالَ : " أذكِّرُكم الله أهلَ بيتي ، أذكِّرُكم الله أهل بيتي ، أذكِّرُكم الله أهل بيتي " فَسُئِلَ زيدُ بنُ أرقم مَنْ أهلُ بيتهِ ؟
طيب هو يذكِّرنا أهلَ بيتهِ ، مَنْ هؤلاء ؟
قالَ : مَنْ أهلُ بيتهِ ؟
قالَ : مَنْ حُرِمَ الصَّدقةَ .
أي كلّ مَنْ تحرمُ عليه الصَّدقةُ فهو منْ أهلِ بيتهِ
ثم قالَ زيدٌ وهم : آلُ عليّ وآلُ عباس وآلُ عقيل وآلُ جعفر .
آل عليّ ، آل العباس ، آل عقيل وآل جعفر .
طيب ما الذي يجمعُ هؤلاء الأربعة عليّ وعقيل وجعفر ؟ أبناء أبي طالب ، والعباس أخو أبي طالب .
طيب والمطلب بن الربيعة بن الحارث ، الحارث أخو أبي طالب وأخو العباس ، والفضل بن العباس ، ما الذي يجمعُ هؤلاء كلّهم ؟
كلّهم هؤلاء أبناء عبد المطلب ،كلّ هؤلاء أبناء عبد المطلب .
*- وكذا الحسن بن عليّ لما أرادَ أنْ يأكلَ منَ الصَّدقةِ قالَ له النبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم : " إنها لا تحلُّ لمحمَّد ولا آل محمَّد " فمنعَه منها .
فما الذي يجمعُ هؤلاء كلّهم ؟
قالوا : الذي يجمعُ هؤلاء كلّهم هو أنهم أبناءُ عبد المطلب وبالتالي أبناء هاشم .
فقالوا : كلّ هؤلاء حُرِّمَتْ عليهمُ الزَّكاةُ وأدخلَهم النبيُّ بلفظِ آلِ محمَّد .
فقالوا : إذاً آلُ النبيُّ هم أولادُ هاشم ، أقارب النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم منْ هاشم ، هذا القولُ الثاني .
إذاً
*- القول الأول أنَّ آلَ النبي هم أزواجُه وذريته
*- القول الثاني آل النبيّ هم أقاربُه فقط منْ بني هاشم .
*- القول الثالث : أنَّ آلَ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم هم جميعُ المؤمنين .

جميعُ المؤمنين آلُ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم ، لأنهم تابعوه وناصروه ووقفوا معه ، فهؤلاء هم آلُه ، كما قالَ الله تبارك وتعالى : { النَّارُ يُعْرَضُونَ عَلَيْهَا غُدُوًّا وَعَشِيًّا وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ أَدْخِلُوا آلَ فِرْعَوْنَ أَشَدَّ الْعَذَابِ46 } سورة غافر ، و ليس المقصود بآلِ فرعون أقارب فرعون وإنما المقصود أتباع فرعون على دينه .
فقالوا : إذا سمَّى أتباعه آلاً ، سمَّى أتباعه آلاً له
إذاً آلُ الرَّجُلِ هم مَنْ يتبعُه على دينهِ .
ولذلك قالَ عبد المطلب الذي هو جدُّ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم لما جاءَ أبرهةُ ليهدمَ الكعبةَ ، عندما قصدَ أبرهةُ لهدمِ الكعبةِ قامَ عبد المطلب وقالَ أبياتاً منَ الشِّعر ، قالَ في هذه الأبياتِ :
لاهم..
لاهم يعني اللهمَّ
قال :
لاهمَّ إنَّ العبد يمنعُ رحلَه فامنعْ رِحَالَكْ
لا يغلبنَّ صليبُهم ومِحَالُهم غِدْواً مِحَالَكْ
يعني يقولُ اهزمْ هؤلاء الذين أرادوا هَدْمَ الكعبةِ .
لاهم إنَّ العبدَ يمنعُ رحلَه فامنعْ رحالَكْ .
عبد المطلب لما دخلَ على أبرهة قالَ : أنا ربُّ الإبلِ وللبيتِ ربٌّ يحميهِ فالآن يسأل الله أنْ يحميَ هذا البيت .
يقول :
لاهم إنَّ العبدَ - يعني نفسَه - يمنعُ رحلَه فامنعْ رحالَكْ
هذا بيتُك يا ربّ ، هذا بيتك
لاهمَّ إنَّ العبدَ يمنعُ رحلَه فامنعْ رِحَالَكْ
لا يغلبنَّ صليبُهم ومِحَالُهم غِدْواً مِحَالَكْ
وانصرْ على آلِ الصَّليبِ .. على آل الصليب
وانصرْ على آل الصَّليبِ وعابديهِ اليومَ آلَكْ
وانصرْ على آل الصَّليبِ وعابديهِ اليومَ آلَكْ
فسمَّاهم آل الله
وقالَ عن أتباع الصَّليب آل الصَّليب
فقالوا : كلّ مَنْ تبعَ شيئاً صارَ منْ آلهِ
إذاً هذه ثلاثةُ أقوالٍ .
كما ترون أنَّ جميعَ الأقوالِ هذه لها وجهٌ منْ حيثُ اللُّغةِ ولها وجهٌ منْ حيثُ النُّصوص ، والأقربُ - والعلمُ عند الله تبارك وتعالى - أنَّ آلَ الرَّجُلِ زوجتُه وذُرَّيته لا شكَّ في هذا ، لكنْ آل الرَّسول صلَّى الله عليه وسلَّم بذاتهِ هم بنو هاشم بالأصالة لأنهم أقاربُه الأقربون صلَّى الله عليه وسلَّم ، ويدخلُ أزواجُ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم بالتبعيَّة لما تزوجهنَّ النبيُّ صلَّى الله عليه وآله وسلَّم .
هناك قولٌ رابعٌ ضعيفٌ جِدّاً وهو ما يتبنَّاه الشيعةُ في هذا الأمر ، وهو أنهم قالوا : إنَّ آلَ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم هم أصحابُ الكساءِ ، يعنون عليّاً وفاطمةَ والحسنَ والحسين فقط ، يقولون إنَّ هؤلاء آلُ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم .
قالوا : لأنَّ النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم جلَّلهم بالكساءِ ، وذلك أنَّ النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم دعى عليّاً وفاطمة والحسن والحسين وغطَّاهم بالكساء - اللي هو البشت ، العباءة - غطَّاهم ثم قالَ : " اللهمَّ هؤلاءِ أهلُ بيتي ، اللهمَّ أذهب عنهم الرِّجسَ وطهِّرهم تطهيراً " .
نقولُ : نعم هذا دليلٌ على أنَّ هؤلاء منْ آلهِ لأنَّ فاطمةَ ابنتُه وعلي منْ أولاد عبد المطلب والحسن والحسين أبناء عليّ وأبناء فاطمة ، فطبيعي جِدّاً أنهم منْ آلِ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم ، لكنْ ليس في الحديثِ أنَّ هؤلاء فقط هم آلُ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم .

فالحديثُ يدلُّ على أنَّ هؤلاء منْ آلِ النبيِّ ، ولا يعني أبداً أنَّ هؤلاء فقط هم آلُ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم ، فالرَّاجحُ - والعلمُ عند الله تبارك وتعالى - أنَّ آلَ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم هم أبناءُ هاشم وأزواجُ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم ، أمَّا أبناءُ هاشم فهم الذين حُرِّمَتْ عليهمُ الزَّكاةُ ، و أمَّا أزواجُه فباقترانهِ بهنَّ ، وإلا قبلَ زواجهِ بهنَّ لم يكنَّ منْ آلِ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم .
يعني منْ آخر مَنْ تزوَّج النبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم ميمونة قبل أنْ يتزوَّجها النبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم ما كانتْ منْ آلِ البيتِ ، وعائشة قبل أنْ يتزوَّجها النبيُّ ما كانتْ منْ آلِ البيتِ ، كانتْ منْ آلِ أبي بكر ، وكذا حفصة ، وكذلك أم حبيبة ، وكذلك جويرية ، وصفية ، لم يكنَّ أبداً في يومٍ منَ الأيام منْ آلِ البيتِ قبلَ زواجِ النبيِّ بهنَّ صلَّى الله عليه وسلَّم ، فلمَّا تزوَّجهنَّ صِرْنَ أهلَه وصِرْنَ بعد ذلك منْ آلِ بيتِ النبيِّ صلواتُ ربي وسلامُه عليه .
بعد هذه المقدِّمة .
نحن الآن في المقدِّمة ..طيب..
بعد هذه هذه المقدمة ندخلُ في بيانِ فضلِ ومكانةِ أصحابِ النبيِّ وآلِ بيتهِ .
أما أصحابُ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم فوردتْ فيهم نصوصٌ ، ويدخلُ في أصحاب النبيِّ آل البيت الذين صحبوه كعليّ وفاطمة وعائشة وأمّ حبيبة والعباس وعبد الله بن العباس وعبد الله بن جعفر وجعفر .. لأنَّ هؤلاء جمعوا الحسنين .
جمعوا القرابةَ وجمعوا الصُّحبةَ ، يعني عليّ بن أبي طالب كمثال صحابيّ ومنْ آلِ البيت ، عائشة صحابيَّة ومنْ آلِ البيت ، فاطمة صحابيَّة ومنْ آل البيت ، عبد الله بن عباس صحابيّ ومنْ آلِ البيت ، حمزة صحابيّ ومنْ آل البيت ، العباس صحابيّ ومنْ آلِ البيت ، عبد الله بن جعفر صحابيّ ومنْ آلِ البيت ، جعفر بن أبي طالب صحابيّ ومنْ آلِ البيت وهكذا .
فإذًا آلُ البيتِ الذين سنتكلَّم عنهم الذين جمعوا الشَّرفين ، جمعوا شرفَ الصُّحبةِ وجمعوا شرفَ القَرابةِ .
والصَّحابةُ الذين سنتكلَّم عنهم هم الذين جمعوا شرفَ الصُّحبةِ فقط
وما أجملَ ماقالَ شريك بنُ عبد الله ، يقولً :
لو جاءني أبو بكر وعليّ وكلاهما طلبَ مني حاجةً -
يعني أبو بكر طلبَ مني شيئاً وعليّ طلبَ مني شيئاً -
لقدَّمتُ عليّاً على أبي بكر ، وأبو بكر أفضل .
طيب .. لماذا قدَّمتَ عليّاً ؟
قالَ : لقرابتهِ منَ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم .
إكراماً لقرابتهِ منَ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم



 توقيع : جنوبي


رد مع اقتباس

اخر 5 مواضيع التي كتبها جنوبي
المواضيع المنتدى اخر مشاركة عدد الردود عدد المشاهدات تاريخ اخر مشاركة
(1260) جنازة - منتدى الأخبار المحلية والعالمية ALTALEED- News 4 581 05-11-2013 06:45 PM
أهداء خاص من جنوبي لأبو فيصل ღ معرض التصاميم والأعمال الخاصة بأعضاء آل تليد ღ 8 762 05-09-2013 05:23 PM
صورمتفرقة وجميلة -معرض الصور العامة ~ 5 597 05-05-2013 05:01 PM
تعريف ال البيت - منتدى السـيرة النبويه 4 947 05-04-2013 10:43 AM
ادب الحوار والنقاش آل تليد الأستشارات وتطوير الذات 5 679 05-02-2013 02:18 PM

قديم 05-04-2013   #2


الصورة الرمزية لص القلوب
لص القلوب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 554
 تاريخ التسجيل :  Jan 2011
 أخر زيارة : 07-28-2017 (02:55 AM)
 المشاركات : 333 [ + ]
 التقييم :  245
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: تعريف ال البيت



جزاهم الله كل خير

وجزاك ربي خير لاينقطع وسعاده دائمه وجنه الفردوس



 
 توقيع : لص القلوب



رد مع اقتباس
قديم 05-04-2013   #3


الصورة الرمزية المحقق التليدي
المحقق التليدي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1058
 تاريخ التسجيل :  May 2012
 أخر زيارة : 02-05-2015 (09:07 AM)
 المشاركات : 1,486 [ + ]
 التقييم :  1981
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: تعريف ال البيت



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


 


رد مع اقتباس
قديم 05-04-2013   #4


الصورة الرمزية أمير الذوق
أمير الذوق غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 587
 تاريخ التسجيل :  Feb 2011
 أخر زيارة : 06-05-2016 (10:33 PM)
 المشاركات : 9,049 [ + ]
 التقييم :  33254
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: تعريف ال البيت



إذاً
*- القول الأول أنَّ آلَ النبي هم أزواجُه وذريته
*- القول الثاني آل النبيّ هم أقاربُه فقط منْ بني هاشم .
*- القول الثالث : أنَّ آلَ النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم هم جميعُ المؤمنين .

فعلاً القول مختلف وكثير
ربما القول الثاني هو الأقرب
شكراً لكـ أبو معاذ

أمير الذوق كان هنا


 
 توقيع : أمير الذوق

لا دار للمرء بعد الموت يسكنها ** إلا التي كان قبل الموت يبنيها
فإن بناها بخير طاب مسكنها ** وإن بناها بشر, خاب بانيها


رد مع اقتباس
قديم 05-05-2013   #5


الصورة الرمزية ابو ساري
ابو ساري غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 547
 تاريخ التسجيل :  Jan 2011
 أخر زيارة : 09-02-2018 (02:18 PM)
 المشاركات : 1,831 [ + ]
 التقييم :  17789
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Darkblue
افتراضي رد: تعريف ال البيت



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


 
 توقيع : ابو ساري



الف شكرღنسيم الجنوب ღ على روعة التوقيع


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تعريف التراث ايمان - مسـاحةُ بِلا حُدود" 0 10-14-2015 04:49 AM
تعريف الألـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــم رهوف - "تحليقات في فضاءات همس القصيد" 5 05-27-2013 07:01 PM
تعريف للمقالة ابو مشاري - مسـاحةُ بِلا حُدود" 1 11-05-2010 11:23 PM
درس تعريف آلهآرديسك الحــالـمه - الحاسب الآلي والأنتر نت وأخبار التقنية 9 06-23-2009 01:42 AM


الساعة الآن 02:01 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions Inc.
Content Relevant URLs by vBSEO